قصة نجاح فان كلويفرت ستغيّر مجرى حياتك

278

 

من منا لا يسعى لتحقيق النّجاح مثل قصة نجاح فان كلويفرت ، من منا لا يطمح في التغيير ،كل هذا يحتاج إلى عزيمة إرادة طاقة إيجابية تبث في نفوسنا كي نتمكن من المضي قدما نحو غد أفضل.

أناس كثيرون تمكنوا من اجتياز عتبة ماضيهم وحققوا نجاحا باهرا هؤلاء تحدوا الصّعاب ،

هم فئة يؤمنون أن النجاح لا يتحقق إلا بالعزيمة وتجاوز العقبات.

اليوم نختار لكم قصة لعلها الأبرز في قصص النجاح ،قصة غيرت المسعى وحقق بطلها ما لم تتوقعه أبدا.

وفي هذ المقال سنتطرق لكل محطات قصة نجاح فان كلويفرت

فان كلويفرت

هي قصة غريبة نوع ما ،ستجد فيها من غرائب الصدف الكثير بما فيها من العزيمة والإرادة وعدم الاستسلام أبدا ،

إنها قصة نجاح إنها قصة الهولندي فان كلويفرت يبدو الاسم غريبا ولم تسمع به من قبل

إنه الرجل الصبور ذو العزيمة التي تحدى بها أصعب الظروف والأوقات.

فان كلويفرت كان شغوفا بالزراعة وممارستها لكن الظروف لم تسمح له بذلك في هولندا

فقرر الهجرة إلى جنوب إفريقيا لممارسة مهنته المفضلة وتحقيق أرباح منها.

هجرة فان كلويفرت

بعد هجرة فان كلويفرت إلى جنوب إفريقيا اشترى قطعة أرض زراعية كي يمارس كي يقوم بزرعها لكن لسوء الحظ

إكتشف أن بائع هذه الأرض قد غدر به وباعه أرضا مليئة بالعقارب والأفاعي،أرض لا تليق بالزراعة أبدا .

نجاح فان كلويفرت

أحس فان كلويفرت بخيبة أمل كبيرة ولكنه لم يستسلم أبدا ،بل فكر كثيرا في حل ،في طريقة يمكن من خلالها استغلال هذه الأرض والاستفادة من العقارب والثعابين الموجودة بها حيث كان عددهم كبيرا جدا

بعد تفكير عميق وصبر على ما أصابه قرر فان كلويفرت من خيبة أن يستغل تلك الأرض وما عليها من حيوانات سامة في استخلاص مصل السم منها

فكانت فكرته ناجحة جدا من الأفكار المبتكرة والتي حولت المشكل العويص إلى مصدر ترياق وعلاج من خلال استخلاص أمصال السموم من الثعابين والأفاعي الموجودة بالمزرعة.

فاليوم تعتبر مزرعة فان كلويفرت أهم مصدر للترياق وذلك بالأمصال التي تستخرج منها بشكل يومي.

الفائدة من قصة نجاح فان كلويفرت

هذه القصة أصبحت مثلا وعبرة لكل من فقد الأمل في النجاح هي عبرة تعجل من المرء يفكر دائما في التغيير

فلا شيء مستحيل إذا توفرت العزيمة والإرادة والصبر .

رجل عظيم لم يستسلم انتصر على ظروف الحياة القاهرة و سافر ليغير حياته و حول الفشل الى انتصار و نظر الى المصاعب بنظرة ايجابية

ووجد حل لمشكلته و بهذ نجح في تحويل ارض قاحلة الى مخبر ينتج الامصال لكل بقاع العالم.

من هذه القصة نتعلم أنه يمكنن تحويل المصاعب الى انتصار و يمككن التغلب على كل عقبات الحياة بالصبر و التفكير في المستقبل بنظرة تفاؤل

لا معنى للحياة بدون تفاؤل وأمل،

لهذ كن متفائلا و اشرع في رسم مستقبلك الزاهر.

كانت هذه قصة نجاح فان كلويفرت و ما نتعلمه من مسيرته هو أن الصبر، العزيمة و الأمل هم أساس النجاح

يمكنك الاطلاع على المزيد من قصص النجاح في موقع معرفة

اقرأ ايضا

قصة نجاح الملياردير جيف بيزوس مؤسس متجر أمازون

نجاح رجل الأعمال بيونغ شول لي مؤسس شركة سامسونج

قصة نجاح علي جاك ما مؤسس موقع علي بابا

أفكار مشاريع تجارة الكترونية مربحة وسهلة التنفيذ

 

3 تعليقات
  1. نور يقول

    قصة في منتهى الروعة.

    1. khaledsif يقول

      شكرا يا نور!!!!

  2. Linda يقول

    سبحان الله …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.